Wednesday , May 18 2022

تعزيز الشراكة بين القاهرة والرياض يصب في صالح استقرار المنطقة العربية



[ad_1]

اهم واخر اخبار المملكة السعودية اليوم: الأربعاء 28 نوفمبر 2018
مع تفاصيل الخبر اخبار السعودية اليوم: البرلمان المصري: تعزيز الشراكة بين القاهرة والرياض يصب في صالح استقرار المنطقة العربية

القاهرة – علي فراج:

قال سليمان وهدان وكيل مجلس النواب المصري «البرلمان», إن ترحيب القيادة المصرية بزيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يأتي كدعم لاستقرار المملكة العربية السعودية ولوقف مصر بجانب الشعب والقيادة السعودية, في ظل الحرب الإعلامية التي تتعرض لها منذ فترة, مشيرا إلى أن مصر لا يمكن أن تنسى وقوف القيادة السعودية بجانبها في الكثير من المواقف ومنذ ثورة يناير وحتى الآن وأوضح وهدان في بيان صحفي أن زيارة الأمير محمد بن سلمان إلى القاهرة خطوة مهمة في سبيل تعزيز العلاقات الإستراتيجية المشتركة بين البلدين, مؤكدا أن المملكة العربية السع دية من أكبر الداعمين لمصر وشعبها على مر التاريخ, وهذه الزيارة لها طبيعة خاصة, وتجمعها بمصر روابط وعلاقات تاريخية على مستوى الشعوب والقيادات منذ نشأة المملكة. ولفت «وكيل النواب» إلى أن مصر والسعودية هم الحصن المنيع للإسلام والمسلمين وهم من يقودون سفينة العالم الإسلامي ضد مخططات الإيرانية والغربية لتقسيم المنطقة, مضيفا أن تعزيز الشراكة الإستراتيجية بين القاهرة والرياض يصب في صالح استقرار المنطقة العربية بأكملها, وأضاف «وكيل مجلس النواب» أن العلاقة بين مصر والسعودية هي علاقة إستراتيجية, فهما جناحا الأمة العربية والإسلا مية ويقفان بكل قوة للمخططات التي تواجه الأمة, مؤكدا أن شعوب العالم العربي تقف صفا واحدا مع المملكة السعودية ضد كل من يحاول النيل منها أو يسعى إلى الإساءة إليها.

Shein WW

لوما نيوز محرك بحث اخبارى و تخلي لوما نيوز مسئوليتها الكاملة عن محتوي الخبر اخبار السعودية اليوم: البرلمان المصري: تعزيز الشراكة بين القاهرة والرياض يصب في صالح استقرار المنطقة العربية عنوان الخبر مترابط برابط الخبر فى موقعك
او الصور وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر اخبار السعودية -الجزيرة كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر .تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر

[ad_2]
Source link