Friday , May 7 2021

فئة جديدة من BMW بسقف قابل للطي



أعلنت شركة بي أم دبليو, عن بدء إنتاج سيارة مكشوفة من الفئة الثامنة, بموازاة طرازات الفئتين الخامسة والسابعة ضمن خط إنتاج واحد, مشيرة إلى استثمارها أكثر من 100 مليون يورو في الطراز الجديد.

ويتمتع سائق سيارة BMW الفئة الثامنة المكشوفة الجديدة وركابها بالحماية, وتحظى بسقف قماشي كلاسيكي متعدد الطبقات وخفيف الوزن بفضل تصميمه المبتكر. كما أنه قادر على عزل الضجيج الخارجي تماما عن المقصورة

وزودت السيارة بسقف أسود اللون وبسقف بلون Anthracite الفضي اختياريا ويمكن فتح السقف القابل للطي وإغلاقه بشكل أوتوماتيكي بالكامل خلال 15 ثانية فقط.

وستتوفر الفئة الثامنة المكشوفة الجديدة بمحركين عند البدء ببيعها في مارس / آذار 2019, الأول محرك من 8 أسطوانات في سيارة BMW M850i ​​xDrive المكشوفة, باستهلاك وقود يتراوح بين 9.9 و 10 لترات لكل 100 كيلومتر, وفق بيان للشركة تلقت "العربي الجديد" نسخة منه.

وقد أعيد بالكامل تطوير الجيل الأحدث من هذا المحرك الذي تبلغ سعته 4.4 لترات من أجل توليد طاقة قصوى تبلغ 530 حصانا وعزم دوران يبلغ 750 نيوتن متر.

أما المحرك الثاني, فيتوفر في السيارة BMW 840d xDrive, باستهلاك وقود بين 5.9 and 6.3 لترات لكل 100 كلم, بمحرك ديزل لا شبيه له لدى المنافسين يوفر ثباتا تيم ويستهلك كمية منخفضة من الوقود. ويولد محرك الديزل المستقيم المكون من ثلاث أسطوانات طاقة قصوى تبلغ 320 حصانا وعزم دوران يبلغ 680 نيوتن متر.

يشار إلى أن المحركين يوافيان معيار Euro 6d-TEMP المتعلق بالانبعاثات وقد زودا بناقل حركة رياضي BMW xDrive Steptronic من ثماني سرعات وبنظام الدفع الكلي الذكي

وتجمع السيارة الجديدة بين الأناقة والعصرية والطابع الفردي وتتميز بخصائص معدات متطورة تساعد السائق وتدعم نظام التشغيل والتواصل, وجرى اختبار السيارة في لاس فيغاس و "وادي الموت" في الولايات المتحدة الأميركية. وتوفر نتائج اختبارات المناخ الحار في غرب الولايات المتحدة معلومات هامة عن السلامة الوظيفية للعناصر الميكانيكية والإلكترونية في الفروف المناخية الصعبة.

وكما اكتسب الاختبار في المناخ الحار أهمية بالنسبة إلى بي ام دبليو, حظي الاختبار الشتوي باهتمام بالغ أيضا, والذي جرى في أرييبلوغ شمال السويد, وجنوب فرنسا, وحلبة السباق في نوربورغرينغ بولاية راينلاند بالاتينات الألمانية.

وارتفعت مبيعات بي ام دبليو في الربع الثالث من العام الجاري بنسبة 4.7% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي 2017, لتصل إلى 24.7 مليار يورو

ورغم ارتفاع المبيعات إلا أن صافي أرباح الشركة تراجع إلى 1.75 مليار يورو, وأرجعت ذلك إلى تطبيق اختبارات جديدة للانبعاثات في أوروبا, فضلا عن تأثيرات الحرب التجارية المتنامية بين الصين والولايات المتحدة الأميركية, وفق بيان صادر عن الشركة في وقت سابق من نوفمبر / تشرين الثاني الماضي .


Source link